إقتصادالحدثوطني

رفع القيود عن نحو 500 مشروع استثماري في الجزائر

الخطوة من شأنها استحداث ما يقارب 40 ألف منصب شغل

كشف اليوم الثلاثاء، وسيط الجمهورية، ابراهيم مراد، انه تم رفع القيود عن نحو 500 مشروع استثماري من بين 787 مشروع متوقف بسبب إجراءات إدارية، مشيرا إلى أن هذه الخطوة من شأنها استحداث ما يقارب 40 ألف منصب شغل.

وقال مراد،  أنه تم منذ انعقاد الندوة الوطنية حول الانعاش الصناعي في 4 ديسمبر الماضي، والتي أكد خلالها رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، على ضرورة رفع التجميد عن المشاريع الجاهزة المعطلة لأسباب بيروقراطية، تسجيل 787 مشروع استثماري عالق بسبب عدد من الإجراءات الإدارية.

مضيفا بأن هيئته تمكنت من رفع القيود عن 483 مشروع إلى غاية الآن منها 421 مشروع منتهي وانطلقت به الأشغال و 62 مشروع ستنطلق فيه الأشغال قريبا.

و أكد في ذات السياق، أن رفع القيود عن هذه المشاريع من شأنه توفير 39.649 منصب شغل، بحيث وفرت المشاريع ال 421 التي انطلقت الأشغال بها لوحدها 29.380.

و ذكر وسيط الجمهورية في حديثه بالأهمية التي يوليها الرئيس تبون للاقتصاد والتي ترجمتها تصريحاته خصوصا خلال الندوة الوطنية حول الانعاش الصناعي، حيث أكد بأن سنة 2022 ستكون مخصصة للاقتصاد، ووجه تعليمات بضرورة رفع التجميد عن المشاريع الجاهزة والقضاء على العراقيل البيروقراطية التي اعتبرها “جريمة في حق الاقتصاد”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى