ثقافـي

قصة الأراجوزاتى للقاصة الجزائرية تركية لوصيف قريبا على الركح المصرى..

كشفت القاصة الجزاىرية تركية لوصيف عن جديدها فى عالم المسرح عن منح الرقابة على المصنفات الفنية بجمهورية مصر العربية وذلك بتاريخ الفاتح من شهر سبتمبر عن رقم الترخيص لمسرحية رقص الأراجوزات

الإسم التجارى للعرض الذى اعاد كتابته الأستاذ خالد سامى عن قصة الاراجوزاتى موسى والاخريات والتى كتبتها عام 2018 واسالت حبر النقاد لما فيها من عناصر الفرجة والبلاغة وتعد واحدة من ضمن المجموعة القصصية عبود لا يتحمل السوط

وبالتالى تكون ابنة ولاية المدية سباقة للتعاون الفنى المشترك الذى انتظرت تحقيقه منذ سنوات كما تحفظت من جهتها عن الحديث عن انطلاق المشروع لأنه يخص الجهة المنتجة للعمل ،

وعن إمكانية تجسيد العرض بالجزائر فضلت أن يرى مشروعها المشترك مع الكاتب خالد سامى النور فى ارض الكنانة وتراقب عن كثب تجاوب الجمهور المصرى مع العرض وأوضحت من جانب آخر أن الملف الفنى للمسرحية يتطلب اقتراح مخرج جزائرى لأجل الرؤى الإخراجية وسينوغرافيا وكذلك جهة ثقافية متمثلة فى جمعية ناشطة وقوية تتبنى المشروع وترجمته من اللهجة المصرية إلى اللهجة الجزائرية دون الإخلال بالنص الأصلى

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى