رياضة

مويس يرفض تحقيق رغبة بن رحمة

رفض ديفيد مويس، مدرب وست هام الإنجليزي، تلبية رغبة نجمه الدولي الجزائري سعيد بن رحمة من أجل دعم هجوم الفريق.

وكان بن رحمة طالب مويس باللعب بجانب الأرجنتيني مانويل لانزيني في القاطرة الأمامية للفريق، وفقا لما كشفه موقع “هامرز نيوز”، نظرا للانسجام الكبير بينهما، وإمكانية استثمار ذلك الأمر في دعم هجوم الفريق ودك حصون المنافسين.

وأوضح الموقع أن بن رحمة، أكد في آخر ظهور إعلامي له استمتاعه باللعب بجانب لانزيني، باعتبار أن كليهما لديه القدرة على الاحتفاظ بالكرة والمُراوغة في المساحات الضيقة، مما جعله يُصرح علنا: “لو كان الأمر بيدي لكان لانزيني أول من أختاره في تشكيلتي”.

وأوضح الإعلام البريطاني أن رغبة محارب الصحراء لن تتجسد على أرض الواقع تماما خلال الفترة المقبلة، باعتبار أن الطاقم الفني ينوي تسريح لانزيني بعد نهاية الموسم، لأنه لا يُلبي الطموحات من حيث الالتزام التكتيكي والقيام بالمهام الدفاعية.

وتزامن ذلك الأمر كذلك مع تألق جيسي لينجارد، الوافد الجديد على الفريق من مانشستر يونايت الإنجليزي، والذي أصبح النجم الأول للمطارق دون منازع، منذ وصوله الشتاء الماضي.

ويؤكد توجه المدرب الاسكتلندي من جديد أنه لا يجيد التعامل مع اللاعبين أصحاب المهارات الخاصة، ولو أن انتقاده حاليا يبقى مُستحيلا، باعتبار أن أبناء جنوب لندن يتواجدون في أفضل حال، ويحققون نتائج إيجابية قد تفتح لهم باب المُشاركة في النسخة المقبلة من دوري أبطال أوروبا.

يُشار إلى أن بن رحمة واصل، ظهوره كبديل رفقة المطارق خلال الفوز الذي عادوا به من خارج الديار أمام ولفرهامتون بنتيجة 3-2، وعجز نظرا لضيق الوقت (لعب 10 دقائق) عن التسجيل أو تقديم كرات حاسمة، في سيناريو أصبح يتكرر كثيرا في الآونة الأخيرة.

يذكر أن وست هام يحتل المركز الرابع في جدول ترتيب الدوري الإنجليزي برصيد 52 نقطة، بفارق 4 نقاط خلف ليستر سيتي الثالث، و22 نقطة خلف مانشستر سيتي المتصدر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق