اخر الاخبارالحدثالرئيسي

مهياوي: لم نسجل أي حالة وفاة بالجزائر بسبب اللقاح المضاد لفيروس كورونا

أكد عضو اللجنة العلمية لمتابعة ورصد وباء كورونا، البروفيسور رياض مهياوي، أن المصالح الصحية بالجزائر “لم تسجل أي حالة وفاة بسبب التطعيم باللقاحات المضادة لكوفيد 19″، مشيرًا أن ما تم تسجيله عند المواطنين الذين تم تلقيحهم هي “أعراض عادية وليست خطيرة”.

وقال البروفيسور رياض مهياوي، لدى إستضافته في “برنامج الجزائر” مباشر سهرة أمس الأربعاء على القناة الإخبارية الثالثة للتلفزيون الجزائري، إن اللقحات المتوفرة في السوق العالمية” كلها فعالة “،مضيفًا المصالح الصحية بالجزائر “لم تسجل أي حالة وفاة بسبب التطعيم باللقاحات المضادة لكوفيد 19″، مشيرًا أن ما تم نسجيله عند المواطنين الذين تم تلقيحهم هي “أعراض جانبية عادية وليست خطيرة كالحمى والصداع”.

الوضع الصحي سيتعقد أكثر في حال عدم الالتزام بالاجراءات الوقائية من فيروس كورونا

حذر عضو اللجنة العلمية لمتابعة ورصد وباء كورونا بالجزائر، البروفيسور رياض مهياوي، من خطورة عودة ارتفاع عدد الإصابات بفيروس كوفيد 19 في البلاد، مضيفًا الوضع الصحي سيتعقد أكثر في حال عدم الالتزام بإجراءات الوقائية من فيروس كوروناوقال البروفيسور رياض مهياوي، إن الوضع الصحي في البلاد “سيتعقد أكثر في حال عدم العودة إلى الالتزام التام بالإجراءات الوقائية من كوفيد 19″، مشيرا ” الجميع لاحظ منذ بداية شهر رمضان نوعًا من التراخي لدى المواطنين في تطبيق إجراءات الوقاية من فيروس كورونا عبر كل ولايات الوطن”.

وفي هذا الصدد دعا عضو اللجنة العلمية لمتابعة ورصد وباء كورونا، الجزائريين إلى “التحلي بالمسؤولية والتقيّد الصارم بالبروتكول الصحي الذي سطرته السلطات العمومية منذ بداية ظهور هذا الفيروس والذي أعطى نتائج إيجابية”، مصيفا ” الجزائر كانت محمية من الموجة الثالثة من الوباء لكن في الآونة الأخيرة الوضع الصحي قد يتعقد أكثر والأرقام سترتفع من جديد”.

تلقيح 60 بالمائة من مجموع عدد المسجلين في المنصة الرقمية الخاصة بالتطعيم ضد كورونا

قال عضو اللجنة العلمية لمتابعة ورصد وباء كورونا، البروفيسور رياض مهياوي، إن حملة التلقيح ضد فيروس كورونا بالجزائر تسير بوتيرة عادية تتماشى وبرنامج اقتناء اللقاحات الذي سطرته السلطات العمومية في البلاد، مشيرًا إلى إحصاء 47 ألف مُسجل على المنصة الرقمية الخاصة بالتطعيم ضد كوفيد 19 وأن 60 بالمائة من مجموع هؤلاء تم تلقيحهم.

وأكد البروفيسور رياض مهياوي، أن التلقيح ضد فيروس كورونا “يبقى الخيار الوحيد والأنجع لوقف تفشي هذا الوباء وخروج البلاد من هذه الأزمة”، داعيًا المواطنين للتقرب من مختلف العيادات بغرض التسجيل والحصول على اللقاح .

ولدى حديثه عن آخر الإحصائيات حول عدد المواطنين الذين حصلوا على اللقاح، كشف عضو اللجنة العلمية لمتابعة ورصد وباء كورونا عن إحصاء 47 ألف مُسجل على المنصة الرقمية الخاصة بالتطعيم ضد كوفيد 19 وأن 60 بالمائة من مجموع هؤلاء تم تلقيحهم،مضيفًا أن العملية متواصلة تماشيًا وعمليات إقتناح اللقاح.

وفي هذا الصدد، نفى البروفيسور مهياوي، بطئ عملية التلقيح ضد وباء كورونا بالجزائر ،قائلاً “رئيس الجمهورية السيّد عبد المجيد تبون، وعد بإنطلاق عملية التطعيم في نهاية جانفي والعملية إنطلقت في أحسن الظروف وهي متواصلة “، مشيرًا أن السلطات العمومية “في مفاوضات مستمرة لاقتناء كميات إضافية من اللقاحات لتلبية الطلب الوطني رغم الطلب العالمي المتزايد على مثل هذه اللقحات”.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق