علوم و تكنولوجيا

فيسبوك يرد على انتقادات بايدن: نحن نساهم بـ”إنقاذ الأرواح”

رفض موقع فيسبوك، الجمعة، الانتقادات التي وجهها الرئيس الأميركي جو بايدن، إلى وسائل التواصل الاجتماعي، بأنها “تقتل أشخاصا” من خلال سماحها بتداول معلومات مضللة حول كوفيد-19.

وأكد الموقع أن جهوده بإظهار الحقائق هي في الواقع “تنقذ الأرواح”، قائلاً في بيان ردا على بايدن إن “الاتهامات غير المدعومة بحقائق لن تُشتت تركيزنا”.

وقال بايدن للصحفيين لدى سؤاله عن المعلومات المضللة وما هي رسالته لمواقع التواصل الاجتماعي مثل فيسبوك: “إنها تقتل الناس. انظروا، الجائحة موجودة فحسب بين من لم يتلقوا اللقاحات. وهي تقتل الناس”

وقال موقع فيسبوك إن “أكثر من ملياري شخص شاهدوا عبر فيسبوك معلومات موثوقة حول كوفيد-19 واللقاحات، أي أكثر من أي مكان آخر على الإنترنت”، مضيفا: “لقد استخدم أكثر من 3.3 ملايين أميركي أداتنا لمعرفة مكان وسبل الحصول على التطعيم”.

وفي وقت تؤدي متحورة دلتا إلى ارتفاع في عدد الإصابات، شدد البيت الأبيض القلق من تعثر حملة التطعيم لهجته حيال مجموعات التكنولوجيا الكبرى، مطالبا إياها بأن تعمل بشكل أكبر على مكافحة المعلومات المضللة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى