ثقافـي

تكريم عائلة المرحوم المولدى حوتف على هامش مهرجان مسرح الشارع

مهرجان مسرح الشارع بولاية الوادى

ولاية الوادى تأخذ التحدى بتنظيم تظاهرة ثقافية فى شهر جويلية وتقيم لجمهورها مهرجانا لمسرح الشارع ، حرارة الجو تقابلها حرارة العروض التى أخرجت للشارع لتطفىء ضمأ عشاق المسرح

انطلقت الأيام المسرحية بمجهود جبار لجمعية الستار للإبداع المسرحى منذ الخامس من الشهر الجارى و تختتم بتاريخ الثانى عشر منه تحت شعار شوارعنا مسرح لروح المرحوم “المولدى حوتف”

تطلق تسمية مسرح الشارع على العروض الموجهة لمختلف شرائح المجتمع فى فضاءات رحبة قد تكون شوارع أو حدائق أو الساحات العامة وتتناول قضايا يومية ويهدف للطابع الإحتفالى الفلكلورى وحتى الأستعراضات البهلوانية ويقصد إشراك الجمهور المتلقى فى الفعل المسرحى حتى يستجيب ويكون ردود أفعال

ويكون الراحل “المولدى حوتف” من مِؤسسى فرقة جبهة التحرير ، فى أواخر سنوات الستينيات وبداية سنوات السبيعينيات ،وترك رصيدا من الكتابات المسرحية وكانت فرصة مواتية لتكريم عائلته على هامش فعاليات التظاهرة التى احتضنتها  الساحة القديمة لدار الثقافة و التى دار بها العرض الأول فى حدود العاشرة ليلا لجمعية الكلمة الطيبة لمسرح طولقة بعنوان “بين وبين ” الذى تم إنتاجه هذه السنة من تمثيل سليم راشدى وإخراج عبد الحميد بن صغير

وعن العرض الثانى مباشرة بعد ميقات المغرب و الذى حمل عنوان “يوميات مشاغب “نشطه مهرجان وكان عرضا اتسم بالتفاعل موجه لجمهور الأطفال تخللته رسائل التوعية والموعظة

أصداء من قلب الحدث

رحب الجمهور بهذه التظاهرة وتمنى برمجة المزيد من العروض كونها متنفس للعائلات للخروج واحتضان مسرح الشارع وكشف رئيس جمعية التراث والسياحة أن الصور التى خلقها المهرجان تعبر عن نجاح هذه المبادرة واعتبرها متأخرة نوعاما وشكر جمعية الستار وكل المساهمين

لوصيف تركية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى