إقتصادعاجل

بولنوار: ضياع 200مليار سنتيم سنويا جراء رمي جلود الأضاحي

مع كل عيد أضحى يتجدد مشهد رمي جلود الأغنام في القمامات ، هي في الحقيقة ثروة تقدر قيمتها 200مليار سنيم لم تستغل بعد.

وأكد رئيس الجمعية الوطنية للتجار و الحرفيين الحاج الطاهر بولنوار على امواج الاذاعة الوطنية أن التقديرات تشير الى نحر حوالي 3 ملايين رأس ماشية وهو ما ينجر عنه رمي 3 ملايين من الجلود قيمتها تزيد عن ال 200مليار سنتيم ،ثروة كبيرة ترمى في القمامة حان الوقت لاستغلالها يشدد المتدخل.

الخبير الاقتصادي عبد الرحمان عيه قال إن الصوف كمادة أولية هي من المواد الأساسية التي يحتاجها قطاع الصناعه لتكون من مدخلات الإنتاج الوطني لأننا بحاجة للحفاظ على العملة الصعبة .

وكانت وزارة البيئة والطاقات المتجددة قد وضعت تطبيقا الكترونيا يسمح بتحديد النقاط السوداء لرمي جلود الاضاحي و تمكين أعوان النظافه من استرجاعها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى