الرئيسيرياضةعاجل

“العميد” يسقط أمام الرجاء و يواجه شبح الإقصاء عربيا

ميخازني :" تقنية الفار أثرت علينا ،لن نستسلم وسنقاتل للتأهل من المغرب"

خضنا مباراة جيدة رغم النقص العددي

 ما قام به حراق غير مقبول

صعب فريق مولودية الجزائر مهمته في بلوغ نصف نهائي كأس العرب للأندية الأبطال لكرة القدم بعد خسارته سهرة أول أمس على يد ضيفه الرجاء البيضاوي في ذهاب الدور الربع النهائي من عمر المسابقة بملعب تشاكر بالبليدة .

وكان “العميد ” سباقا لافتتاح باب التسجيل، عبر لاعبه سامي فريوي، في الدقيقة 29، قبل أن يتمكن، محسن متولي، من إدراك التعادل لصالح الرجاء عبر ركلة جزاء، في الدقيقة 58، بينما تكفل، مالانجو نجيتا، بإضافة الهدف الثاني، في الدقيقة 82. وشهد اللقاء طرد متوسط ميدان “العميد”شمس الدين حراق بالبطاقة الحمراء عند الدقيقة (57).

وستجرى مباراة الإياب يوم 9 فيفري المقبل بمركب”محمد الخامس”بالدار البيضاء والتي تبقى حاسمة لكلا الفريقين لاقتطاع تأشيرة المربع الذهبي. وأبدى محمد ميخازني، مدرب المولودية حسرته عقب هذه الخسارة ، مشددا في الوقت ذاته على أن حظوظ فريقه في الظفر بتأشيرة العبور لنصف نهائي، لا تزال قائمة. وقال ميخازني في تصريحات : “خضنا مباراة جيدة رغم معاناتنا من النقص العددي في الشوط الثاني، المستوى كان متقاربا جدا، ولكن الطرد قلب الأمور رأسا على عقب”.

واضاف : “أعتقد أن جزئيات صغيرة مكنت الرجاء من العودة في النتيجة، وتقنية الفار ساهمت بقسط كبير في تحديد الفائز، خاصة وأن لاعبينا لم يعتادوا عليها، و قد حدثتهم قبل اللقاء عن الفارق الذي يمكن أن تصنعه في أي لحظة، وطالبتهم بالحفاظ على تركيزهم وتقبل قرارات الحكم مهما حدث”.

وتابع :”الرجاء قدم مباراة جيدة أيضا، وكان ندا لنا وحقق فوزا مهما في المباراة الأولى، لكن هذا لا يعني أننا سنستسلم ونقف مكتوفي الأيدي، بل سندافع عن كامل حظوظنا في الإياب بالدار البيضاء”.و في الأخير انتقد مخازني، اللاعب المطرود شمس الدين حراق دون أن يذكره بالاسم، مؤكدا أن مثل تلك التصرفات لا تحدث على مثل هذا المستوى.

ايت عمار محمد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق