الحدثالرئيسيعاجل

الأرسيدي يحدد موقفه من الرئاسيات الجمعة

في دورة طارئة للمجلس الوطني

قال المكلف بالاعلام في التجمع من أجل الثقافة والديمقراطية، ياسين عيسيوان، إن الحزب سيحدد موقفه من رئاسيات 18 أفريل، يوم الجمعة القادم.

وكشف عيسيوان، بأن المجلس الوطني للأرسيدي سيجتمع في دورة طارئة من أجل تحديد موقفه من الرئاسيات، رافضا الخوض في السيناريوهات التي سيطرحها فيما يتعلق هذا الملف،

حيث أفاد:” كل شيء سيتم الحديث عنه خلال الدورة الطارئة، هنالك اختلاف في وجهات النظر يجب احترامها”.

وطرح رئيس التجمع من أجل الثقافة والديمقراطية، محسن بلعباس، في وقت سابق، عدة سيناريوهات مرتقبة لرئاسيات 2019، من بينها استمرارية الرئيس بوتفليقة لعهدة رئاسية أخرى،

مؤكدا أن الأرسيدي سيتخذ موقفه من الاستحقاق المقبل بناء على مؤشرات ستتّضح مستقبلا، لأن الوضع تكتنفه الضبابية حسبه.

ومن جهة أخرى كان الأرسيدي قد أعلن سابقا، بأنه لن يساند أي مرشح في الوقت الحالي،

لكونه لا يرى أيّ جدية فيمن أعلنوا مشاركتهم في هذا الاستحقاق، في حين ينتظر أن يتم الإعلان عن الموقف النهائي للحزب، الجمعة المقبل.

وقاطع التجمع من أجل الثقافة والديمقراطية آخر إنتخابات رئاسية جرت سنة 2014.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق